» Risk of hypertension with multicystic kidney disease  » ماهي علاقة السمنة بالأزياء لدى السيدات الخليجيات؟  » توافق صفاتك الجسدية مع صفات شريك حياتك دليل على نجاح حياتك الزوجية  » كيف يتعلم التلاميذ من مثل هكذا مدرسين؟  » طفلي (3- 6 سنوات) لا يأكل فماذا أفعل له؟  » لا سكينة.. يا سكينة ..!!  » مبارك يا صبريه ..!!  » رضا الله من رضا العبد  » هذا رزقك ياعبيد ..!!  » لماذا الختان؟  
 

  

16/02/2008م - 1:52 م | مرات القراءة: 1880


عاتب وزير الصحة الدكتور حمد المانع نظراءه الخليجيين في مؤتمر مجلس وزراء الصحة الخليجيين قائلاً إن التنافس بين دول الخليج في إغراء الأطباء المميزين في الدول للعمل في دول أخرى لا يدعم روح التعاون البناء بين دول الخليج. الوزير طبعاً يقصد قيام بعض دول المجلس بإغراء الأطباء السعوديين برواتب طائلة للانتقال للعمل فيها.

هل تهتم وزارة الصحة الموقرة حقاً بأسباب تسرب الأطباء السعوديين لخارج الوطن؟ الطبيب عليه متطلبات مادية كبيرة وهو يحلم بتحقيق الرفاهية لأسرته كطبيب. إذا لم تصل الحوافز إلى المستوى الذي يحقق للطبيب ما يريد فإنه سيبحث عن خيارات أخرى. لذلك، عندما تتوفر للأطباء السعوديين البيئة المشابهة لبيئتنا وعاداتنا وتقاليدنا - كما في الدول الخليجية - مع توفر الإمكانيات المادية المغرية والمعيشية العالية والاحترام والتقدير فإنهم سيغادرون لا محالة.

بعض الأطباء السعوديين "شالوا قشهم" ونزحوا إلى المستشفيات التي درسوا فيها في كندا وغيرها. قدمت لهم المستشفيات هناك عروضاً مغرية وفرشت لهم الأرض بالفل والياسمين، والأهم من هذا وذاك أنها قدرت كفاءاتهم ومواهبهم أكثر من بعض مستشفياتنا الطاردة. أعرف أطباء اشتروا أراضي في دبي وبدؤوا في تأسيس مراكز طبية هناك. السبب يعود إلى عدم وجود الحوافز لدينا وكذلك للأنظمة الخشبية التي تحتم على الطبيب إما أن يعمل عملاً كاملاً في القطاع الخاص التجاري أو أن يعمل في القطاع الصحي الحكومي.
تحية إجلال وإكبار لكل طبيب سعودي رفض عرضاً مغرياً للسفر للخارج. ولكن إذا أردنا فعلاً المحافظة على أطبائنا فلا بد من تفعيل الهيئة السعودية للتخصصات الصحية للدفاع عن حقوق الأطباء السعوديين، وأعني جميع الأطباء. كل طبيب فقدناه وهاجر للخارج وخاصة هؤلاء الذين صرفت عليهم الدولة فدرسوا واكتسبوا الخبرة إنما هم خسارة فادحة للوطن يجب أن يتحمل المسؤولون المعنيون تبعاتها.
أعلم أنه قد تم رفع قرار زيادة رواتب الأطباء السعوديين العاملين في مستشفيات وزارة الصحة للمقام السامي للبت فيه، ولكن هذا لا يكفي. يقول لي أحد جراحي القلب السعوديين البارزين في مستشفى كبير بالرياض إن حلمه هو أن يمتلك بيتاً يجمعه هو وعائلته. بالله عليكم ما الذي سيمنع هذا الطبيب من الهجرة إذا عُرضت عليه وظيفة محترمة في مركز طبي دولي محترم براتب محترم مع تأمين السكن المحترم؟

 

عبدالله العلمي

 



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!