» Risk of hypertension with multicystic kidney disease  » ماهي علاقة السمنة بالأزياء لدى السيدات الخليجيات؟  » توافق صفاتك الجسدية مع صفات شريك حياتك دليل على نجاح حياتك الزوجية  » كيف يتعلم التلاميذ من مثل هكذا مدرسين؟  » طفلي (3- 6 سنوات) لا يأكل فماذا أفعل له؟  » لا سكينة.. يا سكينة ..!!  » مبارك يا صبريه ..!!  » رضا الله من رضا العبد  » هذا رزقك ياعبيد ..!!  » لماذا الختان؟  
 

  

صادق العمران - 17/09/2008م - 10:13 م | مرات القراءة: 7052


ما هو الإسهال ؟
الإسهال هو إخراج براز مائي

ما هي أسباب الإسهال ؟
معظم حالات الإسهال عند الأطفال تسببها فيروسات مختلفة
ما هو الإسهال ؟
الإسهال هو إخراج براز مائي

ما هي أسباب الإسهال ؟
معظم حالات الإسهال عند الأطفال تسببها فيروسات مختلفة وتتحسن الحالة من تلقاء نفسها في خلال أسبوع . وعلى الرغم من تعدد أسباب الإسهال فان العلاج هنا مناسب للإسهال الحاد
( إصابة فجائية ، قصيرة المدة ) والذي يحدث في غالب الأوقات .
إن الطفل الذي يعاني من إسهال فيروسي يعاني من الحمي ويبدأ المرض دوماً مع بعض التقيؤ . وبعد فترة قصيرة من ظهور هذه الأعراض يصاب الطفل بالإسهال .
لابد من مرجعة الطبيب إذا كان طفلك مادون الشهر السادس من العمر وتبدو عليه إحدى الأعراض التالية :


- دم في البراز
- تقيؤ متكرر
- ألم فى البطن
- تبول على فترات متباعدة ( يبلل أقل من ست حفائض في اليوم )
- لا توجد دموع عند البكاء
- فقدان شهية للسوائل
- حرارة مرتفعة
- إسهال متكرر
- فم جاف ولزج
- عطش شديد
ليس من الضروري مراجعة الطبيبة
إذا ما بدأت علامات التحسن تظهر عليه حتى وان كان يعاني من التالي :
- براز متكرر أو كبير الحجم
- غازات بطنيه كثيرة
- براز اخضر أو اصفر اللون

كم من الوقت يستمر الإسهال ؟
في غالب الأوقات يستمر الإسهال الطفيف من 3 إلى 6 أيام . أحياناً يعاني الطفل من براز مائي لأيام أطول من ذلك . وطالما أن الطفل يتفاعل بصورة جيدة ويتناول سوائل بكمية كافية وكذلك الطعام ، فان البراز المائي لا يشكل هماً كبيراً .

الداء البسيط والحمية الغذائية ؟
لابد أن يتناول معظم الأطفال الطعام بشكل طبيعي بما في ذلك الأغذية البديلة أو الحليب وهم يعانون من إسهال بسيط . ولابد من مواصلة الرضاعة الطبيعية من الثدي . إذا ما بدا طفلك منتفخ البطن أو تصدر عنه غازات بعد تناول حليب البقر أو الأغذية البديلة ، راجع طبيب الأطفال لمناقشة إيجاد بديل اَخر للغذاء الذي يتناوله .
السوائل الخاصة للداء الطفيف
هذه السوائل ليست في العادة ضرورية للأطفال الذين يعانون من داء طفيف .
الداء المعتدل
إن الأطفال الذين يعانون من إسهال معتدل يمكن الاعتناء بهم بسهولة في المنزل مع مراقبة حالتهم عن قرب ، واستشارة طبيب الأطفال . سينصحك اختصاصي الأطفال بمكية السوائل الخاصة التي ينبغي تناولها وكذلك بالمدة الزمنية ، يمكن تناول الأغذية العادية .علما بأن بعض الأطفال ليست لديهم القدرة على تحمل حليب البقر حينما يعانون من الإسهال وبالتالي يمكن حذفه مؤقتاً من التغذية بواسطة طبيب الأطفال . ولابد من الاستمرار في الرضاعة الطبيعية .
السوائل الخاصة للداء المعتدل
تم إعداد سوائل خاصة لكي تحل محل الماء والأملاح المفقودة أثناء الإصابة بالإسهال . وهذه السوائل هامة للغاية ومفيدة للعلاج المنزلي للداء الطفيف إلى المعتدل. لا تقم بإعداد هذه السوائل الخاصة بنفسك . بعض هذه السوائل معقدة التركيب وقد تخطأ بسهولة في إعدادها قصد في إعداد. استخدم السوائل المعدة بواسطة شركات معروفة . هناك منتجان هما الأوسع شهرة وستجدهما في كل صيدلية تقريباً وهما :
- بدياليت مختبرات روس
- انفاليت ميد جونسون نيوتريشنالز
- توجد أصناف من سوائل أخرى ولها نفس الفاعلية
- توجد مستودعات أدوية لها أصناف خاصة بها منها السوائل – يمكنك الاستعانة بالصيدلي لمعرفتها .
إذا لم يكن الطفل يعاني من التقيؤ ، يمكن تناول هذه السوائل بكميات كافية حتى تصبح كميات البول طبيعية عند الطفل مجدداً .

الداء الشديد :
إذا أصيب طفلك بعلامات التحذير الخاصة بالداء والموضحة في الصفحة الأولى ، قد يحتاج للسوائل الوريدية في عيادة الطوارئ لعدة ساعات لعلاج فقدان السوائل . لابد من اتباع نصائح اختصاصي الأطفال لمعرفة الرعاية المطلوبة إذا ظهرت أعراض الداء الشديد .

الأسئلة التي تطرح بشكل متكرر :
هل من الضروري ان يصوم الطفل الذي يعاني من الإسهال ؟
لا ، على الإطلاق . بمجرد أن يتم علاج فقدان السوائل ، بمقدور الطفل أن يتناول أية كمية من الآكل حسب رغبته ، وإذا كان يعاني من التقيؤ ، يمكن أن يتناول كمية صغيرة من السوائل من حين لاخر .

ماذا عن المشروبات الغازية ، العصيرات ، أو الحليب المغلي ؟
إن الطفل الذي يعاني من إسهال خفيف يمكن أن يتناول السوائل العادية ، ولكن إذا كان يعاني من إسهال يجعله يشعر بالعطش ، لابد من أن يتناول سوائل خاصة . (نرجو قراءة قائمة السوائل الخاصة للإسهال المعدل ) . إن المشروبات الغازية ، الصودا ، الشوربة ، العصيرات ، المشروبات الرياضية ، الحليب المغلي تحتوي على كميات من السكر والأملاح بمقادير غير صحيحة وقد تؤدي إلى المزيد من الإسهال للطفل .

ماذا عن الأدوية المضادة للإسهال ؟
هذه الأدوية غير مفيدة في غالب حالات الإسهال وقد تكون ضارة أحيانا . ولا نستخدمها أبداً إلا بمشورة طبيب الأطفال .

ما هو أفضل علاج للإسهال ؟
لان الإسهال داء شائع ، توجد علاجات منزلية مختلفة تمت تجربتها على مدى سنوات. بعض هذه الأفكار القديمة قد لا تكون فعالة والبعض الأخر قد تكون في الواقع أكثر ضرراً . إن التوصيات الموضحة في هذه الكتيب تعتمد على أفضل المعلومات المتاحة في الوقت الحاضر. إذا كانت لديك أية أسئلة بشأنها يمكنك مناقشتها مع طبيب الأطفال .


توجيهات:
- راقب علامات التجفاف التي تحدث حينما يفقد الطفل كثيراً من السوائل ويصبح جافاً. تشمل أعراض التجفاف تضاؤلاً في حجم البول ، لا تظهر دموع لدى بكاء الطفل ، حمى مرتفعة ، جفاف في الفم ، فقدان وزن ، عطش شديد ، نثور الحلمه ، وعينين غائرتين .
- لابد من إبلاغ اختصاصي الأطفال في حال وجود تغيير ملحوظ في سلوك الطفل .
- لابد من مراجعة العيادة إذا ما ظهر دم في البراز .
- لابد من مراجعة العيادة إذا كانت درجة الحرارة ( أعلى من 39 سنتغريت أو 102 فهرنهايت )
- لابد من مواصلة تغذية الطفل إذا لم يكن تعاني من التقيؤ. لعله يتناول كمية أقل من المعتاد ، ولعله يتناول أغذية لا تسبب له مزيدا من الإسهال أو إزعاجا لمعدته .
- يمكن استعمال سوائل تكون بديلة للإسهال والتي أعدت خصيصاً للإسهال إذا كان طفلك يعاني من العطش .


تحذيرات :
- لا تحاول إعداد مركبات خاصة من الملح والسوائل في المنزل إلا بعد استشارة اختصاصي الأطفال على أن تتوفر لديك ألاجهزه الملائمة .
- لا تحاول منع الطفل من الأكل إذا كانت لديه الرغبة .
- لا تحاول استخدام الحليب المغلي أو المشروبات المالحة .
- لا تحاول استخدام الأدوية المضادة للإسهال إلا إذا تم الوصف من اختصاصي الأطفال.


منقول عن الأكاديمية الأمريكية للأطفال


التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!